باب الريح (الباب الرابع) – طارق اللبيب

طارق اللبيب

 
تم امن ناهد كوركت لي صلاح جاها راجع قالت ليهو ممكن القى فرصة تانيه اتكلم معاك ؟؟ قال ليها ممكن بس
بخصوص شنو؟ قالت ليهو . تكمل لي الكلام البديتو لي .. قال ليها انا اصلا كلامي كملته هو عبارة عن تعبير عن
الاعجاب ليس الا . قالت ليهو . وهسي الاعجاب راح ولا موجود؟؟قال ليها صراحة . الحاجات الزي دي المجامله فيها
ما بتنفع انا حاسي بانو مشاعري مازي يوم جيتك .. بس والله ما بحمل ليك جواي الا كل خير واحترام ..قالت ليهو
خلاص ياصلاح انت اخد فرصة يومين تلانه وشوف نغسك لو اعجابك رجع زي ماكان انا منتظراكولو ما رجع دي
قسمتي كدا وانا راصيه بيها.قال ليها اتفقنا ان شاء الله وعدا يوم واتنين وعشرة .. وناهد حاسه كل يوم بتزداد تعلقا
بي صلاح وصلاح ماشي باعد .. ونفسياتو قافله من اثر الصدمه .. وبقت ناهد جواهو شخصيه باهته جدا .. بس ناهد
ماقدرت تستحمل .. وكل يوم تحكي لنسرين الحاصل عليها.. ونسرين تضحك فيها .. وتقوليها .. قالو تاباها مملحة
تكوسلها قروض .. دي الاستعجال والانطباعات السيئة عن انسان ماعندك بيهو سابق معرفة .. عارفة ياناهد يوم
كنت راكبه مع عمر اخوي في العربية وفي واحد بتاع عربية قطع قدامنا عمر اخوي نبذو وشتمو ..بعد وصلنا البيت
اتفاجئنا انو الزول ده في بيتنا وهو اعز صاحب لابوي وليهو خمستاشر سنة برة البلد ولمن جينا لقيناهو بحكي لي
ابوي عن الولد الشتمو في الشارع لمن جبنا داخلين اتفاجا لكن ابا يكلم ابوي انو ده الولد الشتمني وطلع من ابوي
سريع وكان محرج وماكمل الزيارة من اليوم داك عمر اخوي حلف ما يشتم زول مابعرفو .. بقى اب زول في الشارع
يتشاكل معاهو يقول ليهو امشي الله يسامحك .. عشان كدا يا ناهد الزول ما يبادر بالشين لزول مابعرفه .. ناهد
قالت ليها .. يا نوسه انتي انسانه واعيه وريني اعمل شنو الزول ده بقى مسيطر على افكاري .. قالت ليها اكتبي ليهو
واحكي ليهو عن كل الجواك ووضخي ليهو انك اتغيرتي من يوم عرفتيهو ولو مارد اكتبي ليهو تاني. ومهما كانت ردة
فعلو استحملي واتعاملي بيطيبه .قالت ليها طيب انتي قاصده اراسلو في الموبايل ؟ قالت ليها لا .. اكتبي رساله في
ورقة بالقلم وسلميها ليهو .. صدقيني دي كدا فيها احترام ومعزة اكتر من رسالة الموبايل دايما في حالات زي دي
حاولي استخدمي حاجات مميزة عشان تاثر في الدواخل .. طيب اقول حاجة عشان نبقى عمليين تعالي معاي مشو
الكشك بتاع المكتبة الكان شافها فيهو اول يوم ونسريت طلبت نوع معين من الورق عليهو رسومات ورود كدا
وادتها منه وقالت ليها امشي اكتبي كل خواطرك بدون تحفظ كانك بتتكلمي مع روحك.. وطبقي الورقة ووديها ليهو
وبراك شوفي النتيجة .. طبعا طوالي مشت تنفذ الوصيه المامعروف نتيجتها حتكون شنو .من انسان نفسه قاغله
وخلاص مشى .. والمحاولة معاهو يائسة .. ولكن الاخت كانت دواخلها مشحونه بكلام عجيبوشالت القلم وكتبت
كتبت كل الجواها وتاني يوم عندها هبوط عديل من السهر والتفكير مشت لاقته وشايله الورقة قالت ليهو ياصلاح
دقيقة جاها مدت ليهو الورقة كدا بالدس قالت ليهو اقرا الرسالة دي كتبنها ليك باخر نفس في روحي شال الورقة
وختاها في جيبو وقال ليها ما يسعدني ..(طارق اللبيب)

ابوعمر

Comments

comments

Print Friendly, PDF & Email

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن