واشنطن ولندن تحظران أجهزة إلكترونية بمقصورة الطائرات

تحظران أجهزة إلكترونية بمقصورات الطائرات

الثلاثاء 23 جمادي الثاني 1438هـ – 21 مارس 2017م

العربية.نت، وكالات

انضمت بريطانيا إلى الولايات المتحدة في حظر الحواسيب المحمولة واللوحية على رحلات 14 شركة طيران من خمس دول عربية وتركيا، وفق ما أعلن متحدث باسم الحكومة البريطانية.

ورأست رئيسة الحكومة تيريزا ماي عدة اجتماعات قررت خلالها “تطبيق إجراءات جديدة للأمن الجوي على كافة الرحلات المباشرة المتجهة إلى المملكة المتحدة من الدول التالية: تركيا ومصر والسعودية وتونس والأردن ولبنان”، بحسب بيان للمتحدث.

وأكدت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم الثلاثاء، فرض قيود جديدة على الأجهزة الإلكترونية التي يحملها المسافرون القادمون إلى الولايات المتحدة من عشرة مطارات أغلبها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وذلك ردا على تهديدات إرهابية غير محددة.

وستطلب وزارة الأمن الداخلي من المسافرين القادمين إلى الولايات المتحدة من مطارات في #الأردن و #مصر و #تركيا و #السعودية و #الإمارات و #الكويت و #المغرب و #قطر فحص أجهزتهم الإلكترونية التي يزيد حجمها على حجم جهاز الهاتف المحمول، مثل أجهزة الكمبيوتر اللوحي والمحمول ومشغلات أسطوانات الفيديو الرقمية المحمولة والكاميرات.

وتقع المطارات التي تشملها القيود الجديدة في العاصمة الأردنية عمان والقاهرة والكويت والدوحة ودبي واسطنبول وأبوظبي والدار البيضاء بالمغرب والرياض وجدة بالسعودية.

وقال مسؤولون أميركيون إن شركات مثل طيران الإمارات أو #الخطوط_الجوية_التركية التي تسير رحلات مباشرة من دبي أو اسطنبول نحو الولايات المتحدة أمامها مهلة 96 ساعة (أربعة أيام) اعتباراً من الساعة 7:00 بتوقيت غرينتش الثلاثاء لمنع ركابها من حمل أجهزة إلكترونية أكبر من هاتف نقال.

وكانت وكالة “رويترز” نقلت عن مسؤولين أميركيين قولهم إن وزارة الأمن الداخلي ستعلن الإجراء الجديد، الثلاثاء، مضيفين أنه كان قيد الدراسة منذ أن علمت #الإدارة_الأميركية بوجود تهديد منذ عدة أسابيع.

وأفاد المسؤولون بأن الإجراء سيشمل 9 شركات طيران أجنبية تسيّر رحلات من نحو 12 دولة، بعضها من الشرق الأوسط، وسيشمل عدة #شركات_طيران. ولم يذكر المسؤولون أسماء الدول.

لن يسمح باصطحاب الكمبيوتر المحمول مع الركاب في المقصورة

وقالت الهيئة العامة للطيران المدني السعودي في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية “واس”، إنها وبناء على طلب السلطات الأميركية المختصة، وجّهت شركات الطيران للرحلات المتجهة للولايات المتحدة الأميركية بمنع اصطحاب #أجهزة_الحاسب_الآلي و #الأجهزة_اللوحية مع الركاب داخل #مقصورة_الطائرة.

وجاء في البيان أن #الهيئة_العامة_للطيران_المدني_السعودي “وجهت شركات الطيران للرحلات المتجهة للولايات المتحدة الأميركية بمنع اصطحاب أجهزة الحاسب الآلي والأجهزة اللوحية مثل ipad / kindle مع الركاب داخل مقصورة الطائرة، وإنما تكون ضمن الأمتعة المشحونة، بناءً على طلب السلطات الأميركية المختصة، ويتم تطبيق الإجراءات خلال 96 ساعة من تاريخ 20 / 3 / 2017 الموافق 21 / 6 / 1438هـ”.

وأضاف البيان: “سيسري هذا القرار في مطاري الملك خالد الدولي بالرياض ومطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة”، كما حثت الهيئة عموم المسافرين على أهمية التواصل الدائم مع شركات الطيران لمعرفة الشروط والإجراءات التي تطبقها بعض الدول، خصوصاً الولايات المتحدة الأميركية قبل السفر إليها.

من جانبها، قالت شركة #الخطوط_الجوية_التركية إنها واحدة من شركات الطيران التي يشملها الحظر الأميركي.

وقالت الشركة في بيان: “قررت السلطات المعنية أنه لا ينبغي السماح بالأجهزة الالكترونية الأكبر من الهواتف المحمولة أو الهواتف الذكية داخل الطائرة”، مضيفة أن الأجهزة الطبية مستثناة من ذلك.

وقالت وزارة #الطيران_المدني المصرية ومتحدث باسم #مصر_للطيران إن #مصر تلقت تعليمات من سلطات النقل الأميركية بمنع اصطحاب الأجهزة الالكترونية الكبيرة بمقصورة الطائرات بدءاً من يوم الجمعة.

التغريدة المحذوفة (نقلاً عن سي إن إن(

من جهتها نقلت “سي إن إن CNN” عن شركة الطيران الأردنية #الملكية_الأردنية في تغريدة على “تويتر”، تم حذفها فيما بعد، أنها تحيط علم المسافرين على متنها إلى الولايات المتحدة أو القادمين منها “بقرار منع حمل أي أجهزة إلكترونية أو كهربائية داخل مقصورات الطائرات”.

وأضافت أن “هذا الحظر تستثنى منه أجهزة الهاتف المحمول والأجهزة الطبية اللازمة خلال الرحلة” للمسافرين الذين يحتاجون إليها.

وأوضحت الشركة أنه “من بين #الأجهزة_المحظور_نقلها على متن الطائرات الكمبيوتر المحمول والجهاز اللوحي وكاميرات التصوير وأجهزة تشغيل الأقراص الرقمية (دي في دي) والألعاب الإلكترونية.. إلخ، والتي يمكن وضعها في حقائب الشحن”.

يذكر أن التغريدة قد تم حذفها واستبدالها بتغريدة مفادها أن الشركة ستمد المسافرين بآخر التطورات عن #حظر_الإلكترونيات في وقت لاحق.

التغريدة الجديدة للملكية الأردنية

وقالت شركتا #طيران_الإمارات و #الاتحاد_للطيران، اليوم الثلاثاء، إنهما لم تتلقيا إخطاراً بأي قيود جديدة بشأن حمل الأجهزة الإلكترونية على متن الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة.

وقالت متحدثة باسم طيران الإمارات لوكالة “رويترز” عبر البريد الإلكتروني: “في الوقت الراهن لم نتلق أي إخطار بشأن تغييرات في القيود المفروضة على الأمتعة (التي يصطحبها الركاب) على متن الطائرة في الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة“.

وقال متحدث باسم الاتحاد للطيران إن الشركة التي تتخذ من #أبوظبي مقراً لم تتلق أي توجيهات جديدة.

الأجهزة اللوحية ممنوعة داخل مقصورات الطائرات

وأفادت وسائل إعلام أميركية، بحسب ما نقلت “فرانس برس” أن القرار اتخذ لدواع أمنية وخشية وقوع اعتداءات، مشيرة إلى أنه كان مفترضاً أن يبقى في الوقت الراهن سرياً.

ونقلت شبكة “سي إن إن CNN” الإخبارية عن مسؤول أميركي أن قرار حظر الأجهزة الإلكترونية التي يزيد حجمها عن حجم الهاتف الذكي اتخذ بسبب تهديد مصدره تنظيم “القاعدة”.

وبحسب صحيفة “فايننشال تايمز” فإن قرار الحظر يشمل رحلات تسيّرها شركات تابعة لثماني دول، وهو عدد أقل مما ذكرته وكالة “رويترز” من أن القرار يشمل 12 دولة، أما “فوكس نيوز” فذكرت أن القرار يطبق على الرحلات القادمة من 13 دولة.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن مسؤول حكومي أميركي قوله إن الحظر سيشمل 10 مطارات في ثماني دول بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وفي يوليو/تموز 2014، عززت وزارة الأمن الداخلي #إجراءات_الأمن على متن الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة، بما يتطلب فحصاً دقيقاً لأجهزة الهاتف المحمول والأجهزة الإلكترونية الأخرى وتشغيل تلك الأجهزة قبل السماح للركاب بالصعود إلى الطائرات على متن الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة.

 

Print Friendly, PDF & Email

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن