بيان من المركز الموحد لإسقاط النظام – الخميس الموافق 2/3/2017

المركز الموحد لإسقاط النظام

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان من المركز الموحد لإسقاط النظام

 الي جماهير شعبنا الابي:

التحية الي جماهير شعبنا الصامدة في وجه نظام الإنقاذ الشمولي الدكتاتوري والذي ظل جاثمأ علي صدر شعبنا اكثر من 27 عامأ ، دمر الوطن واستباح الحرمات ، قتل واغتصب واعتقل وعذب وشرد وفسد وأفسد وفرق الامة ومزق وحدتها وهتك نسيجها الإجتماعي وسحق المواطنين واوردهم الهلاك في معيشتهم وعلاجهم وتعليم بناتهم وأولادهم وأهان المرأة وألحق بها الاذي وأصبحت الحياة ضنكأ وذلة ومشقة وأعتدي علي الأراضي وصادر حرية الشكوى والتعبير عن الأنين وقهر الإحتجاج وتجاوز حدود البطش والقهر والسرقة والفساد والتجويع وإهدار الكرامة الي مرحلة بيع الوطن ارضأ وشعبأ للأجنبي. والتحية الي شهداء الثورة السودانية الذين سقطوا قتلأ متعمدا برصاص الغدر والخيانة لنظام الإنقاذ الدموي المستبد ، ففاضت دمائهم وارواحهم فداءأ للوطن وعزته ورفعته وصونأ لكرامة انسانه ،  والتحية موصولة كذلك الي كل المناضلات والمناضلين الشرفاء في معتقلات النظام وبيوت اشباحه وهم يواجهون بصدور عارية نظام القهر والبطش والاستبداد وهو يمارس هوايته المفضلة في التعذيب والتنكيل بالشرفاء من بنات وأبناء الوطن.
لم يبق النظام كل هذه السنوات العجاف لقدرة في ذاته ، فهو يعتمد في بقائه علي المرتزقة والبطش والمال ، ولكن بقي بسبب غموض الهدف للمعارضين وغياب المركز الجامع الذي يعبر عن ذلك الهدف.
لقد تاسس المركز الموحد لتجميع قطاعات الشعب السوداني ومكوناته المتمثلة في تنظيماته الشبابية ، وقواه السياسية ،  وكياناته النقابية والمهنية والفئوية  ، وحركاته المطلبية حول هدف أسقاط النظام ورفض الحوار معه مبدئياً. ويعمل المركز الموحد علي إدارة الحراك الشعبي وتحديد زمانه ،  وكيفيته  ، ومساره ، وتطويره ،  وتصعيده عبر الوسائل الجماهيرية السلمية المتمثلة في العصيان المدني والاعتصامات والمسيرات والإضراب  السياسي وصولأ للانتفاضة الشاملة التي لا تتوقف إلا بإزالة النظام.
إننا ندعو كل قطاعات الشعب السوداني ومكوناته وندعو قوي الاجماع الوطني ، والجبهة الثورية ، وقوي نداء السودان التي ترفض التحاور مع النظام بعد ان استبان لها انه ليس هو السبيل لإزالة النظام ، وندعو كذلك قوي المعارضة في دول المهجر والقوي النقابية والكيانات المهنية والفئوية من أطباء وخريجين وأساتذة جامعات ومعلمين ومهندسين وزراعيين ومحامين وقانونيين وطلاب ونساء وعمال ومزارعين ورجال أعمال وغيرهم لكي   يلتحقوا بالمركز الموحد ويتدافعوا في مسيرة جامعة لإسقاط النظام ،  والاتفاق علي برنامج البديل الديمقراطى والإصلاح الاقتصادى، والادارى والمجتمعى والأوامر الدستورية ومشروعات القوانين التى تطبق  فور إسقاط النظام حتي لايدب الخلاف عند إسقاط النظام وتتعدد المسالك وتطغي الأهواء وتتعدد وتتعالي الإدعاءات فينفذ في مقتل دعاة وأعوان النظام الشمولي المندحر.
ان وحدة الهدف والصف معأ ستساهم  حتمأ في التعجيل بإسقاط النظام وحرقه من جذوره وتقديم قادته وأعوانه للمحاسبة والمساءلة علي كآفة الجرائم والمؤبقات التي ارتكبوها في حق الشعب والوطن.

عاش نضال الشعب السوداني والخزي والعار لنظام الانقاذ الشمولي الدكتاتوري

الخميس الموافق  2/3/2017
 المركز الموحد لإسقاط النظام

Comments

comments

Print Friendly, PDF & Email

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن