بيان من تجمع المعلمين الديمقراطيين (السودان)

بيان من تجمع المعلمين الديمقراطيين (السودان)

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان من تجمع المعلمين الديمقراطيين

● الي الاسر واولياء الامور
● الي زملاء المهنة
● الي الشعب السوداني
● الي المنظمات والهيئات الصحية
لاشك انكم تتابعون الاوضاع الصحية المتردية وانتشار وباء الكوليرا علي نطاق واسع في السودان. في ظل عجز السلطة الفاضح لمواجهته. الامر الذي ادي الي موت المئات من المواطنين في مختلف المدن والقري. ومازالت السلطة تمارس سياسة الهروب الي امام . ودفن الرؤوس في الرمال. وتخطط الان لتعلن بداية العام الدراسي بعد العيد مباشرة متجاهلة كل الدعوات المخلصة من جهات الاختصاص الطبية بضرورة ارجاء فتح المدارس لفترة . تحوطا من اتساع مدي الكارثة في وسط التلاميذ والطلاب باعتبارهم اضعف قطاعات المجتمع في التعامل مع هذا الوباء الذي يحتاج لنظافة مستمرة. والبعد عن الازدحام والتعامل الجماعي للادوات والاطعمة وهو امر لا مناص منه في كل المدارس والمؤسسات التعليمية المختلفة. لذلك ندعو الجميع الضغط علي وزارة التربية بكافة الوسائل المشروعة. ولو استدعي الموقف التظاهر السلمي .والمذكرات والنداءات والرسائل. والتواصل المباشر مع المسئولين للاستجابة لهذا المطلب الانساني والاخلاقي. ان الله لا يدعو للتهلكه. واصرار السلطة علي فتح المدارس رغم المحاذير التي اعلنتها العديد من الجهات لا يعبر عن حرص علي التعليم.بل يعبر عن رغبة في تحصيل فوائد مادية لمتنفذين.وللوزارة التي حولت الي مؤسسة جباية تنافس الضرائب والجمارك. وهروب من مواجهة الواقع المنهار في كل مرافق الحياة في السودان
. اننا في تجمع المعلمين نحمل السلطة كامل المسئولية عن اي كارثة صحية. لاقدر الله .. في مؤسسات التربية والتعليم اذا اصرت علي قرارها بفتح المدارس في المواقيت المعلنة. خاصة ان ذروةهطول الامطار في البلاد قد بدات

التحية لقطاعات المعلمين في كل ربوع الوطن
● التحية لقطاعات الاطباء والعاملين في الحقل الصحي والاطباء المتطوعين لمقاومة الوباء في كل السودان
التحية لهيئة درء الوباء وهي تواصل الليل بالنهار.لقد اثبت اطباؤنا انهم رسل الانسانية.وملائكة الرحمة
ولانامت اعين الانبياء الكذبة والمتاجرين بمعاناتنا.وماساتنا

تجمع المعلمين الديمقراطيين
الخرطوم
26/6/2017

Comments

comments

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن